الدعم النفسي

يعتبر الدعم النفسي للضحايا الناجيات من العنف الالكتروني قليل جدا بالمقارنة بحجم المشكلة لتزايد حدة بعض أعراض العنف الالكتروني مقارنة مع الانواع الاخرى من العنف نتيجة لعدة أسباب منها:

 سرعة انتشار المعلومات

عدم معرفة مرتكب الفعل في الكثير من الأحيان

تجاهل المجتمع المحيط و التقليل من شأن الأثر النفسي  

الصراع بين التبليغ أو الخوف من الفضيحة وعدم التبليغ

احيانا طول مدة الإجراءات القانونية التي تخوضها الضحية/ الناجية

 

لذلك أفردت سلامات تلك المساحة لزيادة التوعية حول الدعم النفسي المتعلق بالعنف الالكتروني